الإعلانات

اول رد للمتحدث باسم الصدر عن التدخلات الخارجية وخاصة الايرانية هذا ما يجب ان يعرفه الايرانيين

رد جعفر الموسوي، المتحدث باسم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الأحد، على اتهامات بدعم يتلقاه تحالف (الاصلاح والاعمار) من قبل الإدارة الأميركية، فيما أقر بوجود تدخلات أميركية وايرانية واضحة في ملف تشكيل الحكومة المقبلة.

وقال الموسوي  ، ان "كل ما قيل ويقال لا يعنينا، فقرارنا عراقي، ونهجنا عراقي، ونحن نرفض تدخل اي جهة خارجية بملف تشكيل الحكومة العراقية الجديدة"، مبينا ان "هذه الاتهامات هي عبارة عن مزايدات سياسية، لا تنطلي على الشعب".

وأضاف، ان "تحالف (الاصلاح والاعمار)، الذي يؤيده ويتبناه مقتدى الصدر هو عراقي، وكل قراراته ستكون عراقية حاليا ومستقبليا، وهو ضد اي تدخل خارجي"، لافتا الى ان "التدخلات الامريكية والايرانية واضحة وموجودة على ارض الواقع، لكن كل هذه التدخلات لا تعني لنا شيء، وكافة قراراتنا عراقية".

يأتي ذلك في ظل اتهامات متبادلة بين القوى السياسية الساعية الى تشكيل الكتلة الأكبر، بتلقي دعم من واشنطن أو طهران لتمكينها من تشكيل الحكومة المقبلة، حيث يُتهممحور (العبادي - الصدر) بدعم بريت ماكغورك مبعوث الرئيس الأميركي ترامب، في حين يتلقى محور (العامري - المالكي) دعما من قاسم سليماني قائد فيلق القدس الايراني، بحسب تلك الاتهامات.

الإعلانات

تصفح المزيد!

اغلق
هام مقتل اخطر شخصية في داعش تسمى السلاب هذه الجهة التي قتلته في هذا المكان