الإعلانات

خطير صحيفة: هذا شرط الصدر للقاء العبادي ودعمه لولاية ثانية.. والسيستاني لن يعارض استبداله لهذا السبب

أفادت صحيفة "العرب" اللندنية، في تقرير لها نشرته اليوم، بأن رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، رفض زيارة النجف مؤخراً واللقاء بزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، فيما نقلت عن مقربين من المرجع الديني الأعلى علي السيستاني، بأنه لا يعارض استبعاد العبادي من منصب رئيس مجلس الوزراء.

وقالت الصحيفة في تقريرها، إن "نتائج الانتخابات العراقية العامة، التي جرت في الـ 12 من الشهر الجاري، وأعلنت نتائجها النهائية السبت، تشير إلى تقلص حظوظ حزب الدعوة الإسلامية الحاكم، في الحفاظ على منصب رئيس الوزراء، الذي يحتكره منذ العام 2005".

وأضافت، أن "محللين يقولون إن رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي يحتاج إلى أن يحسم أمر بقائه في حزب الدعوة لتثبيت وضعه في التحالفات الجديدة، خاصة أن الحزب تأثرت سمعته بما ارتبط برئيس الوزراء السابق نوري المالكي من فساد ونزعة طائفية وتنفيذ أجندة إيران على حساب مصلحة العراقيين".

ويشير المراقبون، وفق التقرير، إلى أن "هذه التحالفات تحتكم إلى قاعدة ثابتة، وهي وضوح موقف مقتدى الصدر الذي حققت قائمته (سائرون) المرتبة الأولى، فيما ستتحدد بقية المواقف على ضوء الصفقات والضغوط الخارجية سواء من إيران أو الولايات المتحدة للتوصل إلى رسم ملامح صفقة الحكم القادمة".

الإعلانات

تصفح المزيد!

اغلق
هام البرلمان الأوروبي يدعو إلى حل الحشد الشعبي في العراق بعد ثبوت هذا الشي