الإعلانات

ما لا تعرفه عن موفق الربيعي القصة الحقيقية كيف تم طرده وكيف اصبح عميل

من شخصيات المعارضة العراقية

موفق الربيعي.. سيرة حياته.. ونشاطه السياسي والأمني
د . هادي حسن عليوي

نبذة عن حياته: 
ولد موفق الربيعي العام 1947 في مدينة الكاظمية ببغداد.. ويقال انه عاش في مدينة الموصل فترة حتى أحداث حركة عبد الوهاب الشواف العام 1959. 
تخرج من كلية الطب / جامعة بغداد العام 1972.. ومصادر أخرى تقول: تخرج من كلية الطب العام 1977.. (وأعتقد التاريخ الأول أكثر صحةً).. مارس مهنته في عدد من المستشفيات العراقية.. كان آخرها طبيب باطنية في مستشفى الكرامة ببغداد.


نشاطه السياسي:
ـ انتمى الربيعي الى حزب الدعوة الإسلامية العام 1966.
ـ يقول انه: أعتقل ثلاث مرات كانت الأولى العام 1973.. والثانية العام 1976.. والثالثة بين عامي 1978 و 1979.. كونه أحد العناصر الإسلامية.
ـ هرب الى بريطانيا العام 1979.. اثر حملة سلطات صدام على عناصر حزب الدعوة الإسلامية.. مشيراً إلى أن منزله كان في مدينة الحرية ببغداد.. تم مصادرته من قبل النظام السابق.. وبعد سقوط نظام صدام أقام دعوى قضائية لاسترجاعه.
ـ في لندن كان عضواً في قيادة حزب الدعوة في أوروبا.. والناطق الرسمي باسمه.. الى جانب نشاطاته العامة الأخرى.
ـ تم طرده من حزب الدعوة الإسلامية العام 1996.. لعلاقاته المشبوهة مع أجهزة مخابرات دولية.. تلك العلاقات التي أثارت ردود فعل داخل التنظيم آنذاك.
فيما يذكر هو انه استقال من الحزب لأسباب تتعلق برؤيته السياسية وقناعته الفكرية.. بضرورة تبني المنهج الإسلامي الديمقراطي.. الذي يتجاوز الحدود والأطر القومية والمذهبية والدينية.. وذلك من خلال ما طرحه من أفكار في هذا الخصوص.. وجدها تتناسب مع طبيعة المجتمع العراقي ذي التعددية القومية والمذهبية والدينية..
ـ أنتقل العام 1997 للعمل في حركة الوفاق الوطني بزعامة أياد علاوي.. وأصبح عضواً في مكتبها السياسي.. ومن ثم خرج من الحركة.. ولم تعرف أسباب خروجه هذه الحركة.
الإعلانات

تصفح المزيد!

اغلق
ويكلك الحكومة ما تطرب على الغريب اسمعوا الظيم