الإعلانات

هام حملة اعتقالات لمتظاهروا البصرة من قبل عناصر تدعى انتمائها للحشد الشعبي

ما تسبب بأزمة كبيرة، لتتصاعد على إثرها حدة التظاهرات وتتحول المطالب من توفير الخدمات وفرص العمل الى المطالبة بإقامة اقليم البصرة وتغيير نظام الحكم في عموم العراق.وخلال شهر ايلول الجاري، تطورت الاحداث حيث شهدت البصرة عمليات حرق على مقرات الاحزاب الشيعية والحشد الشعبي والبعثات الدبلوماسية في المحافظة، ما دعا المتظاهرين الى الانسحاب من التظاهرات ليعودوا اليها مجددا بحذر اشد من محاولات اختراقهم من قبل المندسين.يذكر ان باسيج الحشد الشعبي هو النسخة الثانية من الباسيج الايراني ضد الشعب المطالبين بحقوقهم والقضاء على الفساد وجاء امر تشكيل الباسيج بامر من الحرس الثوري الايراني بعد احراق القنصلية الايرانية في البصرة وبموافقة العبادي.
الإعلانات

تصفح المزيد!

اغلق
تقرير امريكي يكشف عن امكانية ايران قصف القصور السعودية هل هو حقيقة شاهد