الإعلانات

في اول تصريح له عادل عبد المهدي لهذه الاسباب لن نتشرح للانتخابات هل طمعا بوزارات ام لا يملكون شهادات

أكد السياسي العراقي، ونائب رئيس الجمهورية الأسبق، عادل عبد المهدي، اليوم الأربعاء، أن سمات الانتخابات القادمة تختلف عن سابقاتها، وفيها سلبيات وايجابيات، فيما أشار الى أن العديد من الوجوه البارزة ستغيب عن انتخابات 2018.

وذكر عبد المهدي في مقال له، : "كنا نتمنى ان يتضمن قانوني الاحزاب والانتخابات معالجات جدية لتلافي نواقص الماضي، وأهمها: أ) ان تفرز الانتخابات حكومة اغلبية قوية وناجحة ووطنية، تؤسس لنفسها عبر نتائج الانتخابات مباشرة، لا ان تلد بعملية قيصرية عبر المحاصصة والمساومات والمناورات والضغوطات.. ب) ان تستثمر التعددية لتحقق عامل الوحدة والتنوع، وليس عامل تخندق طائفي واثني.. ج) ان يحجز الطريق امام استخدام السلطة لكسب الاصوات، وان تتحول الاحزاب الى مؤسسات وليس مجرد زعامات شخصية".

وتابع، تمنينا أن "ننتهي من ممارسة الاصوات المرتفعة للرقم الاول في القائمة، بما يسمح برفع عناصر ضعيفة عددياً ونوعياً، وان تبقى الاحزاب محور النظام السياسي، وأن لا يحجز الطريق امام القوى الصغيرة والمستقلين من التمتع بفرصهم وحقوقهم، إن كانوا يتمتعون بتأييد جماهيري وكفاءة تؤهلهم لذلك".



الإعلانات

تصفح المزيد!

اغلق
قيادي بالحشد الشعبي يهاجم بقوه النجيفي والمطلك خسئتم وعار عليكم لهذه الاسباب